صور للمجرات.....معجزه الخلق والتصوير


  • من فضلك قم بتسجيل الدخول للرد
15 رد (ردود) على هذا الموضوع

#1 محمد بدر الدين

محمد بدر الدين

    "بدر المنتدى بلا منازع"..(مقوله لابو جوده)

  • شرطة جزيرة الاحلام
  • 1482 مشاركة
  • النوع: ولد
  • المكان: بلدي الكوسه مصر

تاريخ المشاركة 07 March 2007 - 04:22 AM

المجرة هي عبارة عن تجمع لعدد هائل من النجوم وتوابعها ومن الغبار والغازات المنتشرة بين ارجاء النجوم. وقد تم تقسيم وتصنيف المجرات الى ثلاثة أنواع تبعا للشكل الذي تتخذه المجرة وهم:-
     المجرات الإهليلجية ( بيضاوية )
     المجرات الحلزونية ( لولبيه )
     المجرات غير المنتظمة ( الشاذة )
     المجرات القزمة الصغيرة

ويحتوي الكون على ملايين المجرات تتواجد في شكل تجمعات او حشود ( Clusters ) أطلق عليها العلماء اسماء لتلك التجمعات مثل تجمع العذراء ( Virgo Cluster ) وقد كان الاعتقاد السائد بأن حركة المجرات هي حركة عشوائية مثلما الحال في حركة الغازات ولكن في عام 1929 اكتشف ادوين هابل أن المجرات في تباعد مستمر عن بعضها البعض بسرعات هائلة قد تقترب في بعض الأحيان من سرعة الضوء وقد حسب نسبة تباعد المجرات انها تبتعد بسرعات متناسبة مع المسافة التي تفصل بينها، وهذا يعني ان الكون في توسع وتمدد مستمر.



وتفسر هذه الظاهرة بكون ابتعاد المجرات يتمثل في انه إذا كان المصدر الضوئي القادم من الفضاء الخارجي يبتعد عنا فإن تردد الأمواج الضوئية ينخفض وبالتالي ينزاح نحو اللون الأحمر. أما إذا كان المصدر الضوئي يقترب منا فإن الانزياح سيكون نحو اللون الأزرق. ويكون الانزياح الطيفي ملموساً عندما تكون سرعات المصدر الضوئي مقترنة بالنسبة لسرعة الضوء، بينما لا يمكن مشاهدته بالنسبة للمصادر الضوئية العادية ذات السرعات الضئيلة مقارنة مع سرعة الضوء، وقد وضع هابل قانونه لتباعد المجرات وهو:-

ع = هـ × م

حيث ان ع = سرعة التباعد للمجرة و هـ  =  ثابت هابِل و م =  المسافة التي تفصلنا عن المجرة.

ويلاحظ من القانون انه كلما بعدت المسافة ( زاد مقدار م زادت سرعة التباعد ع ) بمعنى أن المجرة الأكثر بعدا عنا هي المجرة الأعلى سرعة في التباعد، وهذا ما أكده العالم الفيزيائي دوبلر Doppler.



وقد كان العلماء يعتقدون أن المجرات تشكلت في وقت حديث نسبيا من تاريخ الكون إلا ان بعض العلماء البريطانيين أعلنوا أنهم اكتشفوا عددا من المجرات الشديدة الحُمرة مما يعني أن تلك المجرات كانت موجودة بالفعل منذ نحو عشرة مليارات عاما، عندما كان الكون أصغر بست مرات مما هو عليه الآن.

تجمعات المجرات Galax Clusters

تتواجد المجرات في حشود تتألف من مجموعة من عشرات المجرات او مئات وقد تصل الى الاف المجرات في المجموعةالواحدة التي تجمعهم عناصر الجذب بينهم ليمثلوا هذا التجمع، وقد قسم العلماء المجرات الى المجموعات طبقا لقربهم من بعضهم البعض.

(بعد الرغي دا كله....الصور جايه اهيه)


المجرات الاهليجيه

وهي تتخذ شكلا اهليجيا بيضاويا، وهي بطيئة الدوران وأن توازنها مرتبط بالحركة العشوائية للنجوم، الذي يولد الضغط. ولكن على عكس الضغط الغازي الذي يكون موزعاً بشكل متجانس دائماً، فإن ضغط النجوم يمكن أن يكون أقوى في اتجاه معين، ومن هنا يتكون الشكل الاهليجي، ومن الممكن أن تكون مفلطحة أو بشكل طولي أو عدسية غير متناظرة الدوران بحيث يكون لها ثلاثة محاور مختلفة. إن الأشكال المتنوعة جداً للمجرات بات يسمح لنا بتتبع تطورها عبر سلسلة هابل. ويكون هذا التطور أسرع عندما تكون المجرات أعظم كتلة وتقع في محيط غني بالمجرات. وقد بات من الثابت الآن أن تناسبات مختلف الأنماط الشكلية قد تطورت خلال الأزمنة الكونية، كما ازداد العدد الاجمالي للمجرات.


1) مجرة NGC 4552
تقع  ضمن تجمع العذراء وهي من المجرات الاهليجية ، وتبعد عنا 60 مليون سنة. كروية الشكل تقريبا خلافا للمجرات الاهليجية الاخرى التي تأخذ إستطالة قليلة، وربما ان إتجاه المجرة  هو الذي خلق للمتابع من الارض هذا الشكل الكروي وهي في الحقيقة إهليجية، والهالة التي تحيط بالمجرة من غاز وغبار كوني يمتد بحدود 150,000 سنة ضوئية حول المجرة وتدفقات الجزيئات الساخنة تمدد نحو 100,000 سنة ضوئية إلى الخارج.
صورة

2)  مجرة NGC 4442
من المجرات الاهليجية تقع ضمن تجمع العذراء ، وتبعد عنا 50 مليون سنة ضوئية .

إكتشفها وليام هيرشيل Friedrich Wilhelm Herschel عام 1784.
صورة

3) مجرة NGC 4365
من المجرات الاهليجية  وتقع ضمن تجمع العذراء . تبعد عنا حوالي 50 مليون سنة ضوئية.
صورة

4) مجرة NGC 3115
مجرة إهليليجية ومن الممكن أكثر انها عدسية تسمى Spindle Galaxy أيضا، تبتعد عنا حوالي 30 مليون سنة ضوئية وهي أكبر عدة مرات من مجرتنا درب التبانة، وتقع في برج Sextans.

تحتوي على نجوم غالبيتها قديمة وغير نشطة وقليلا جدا من النجوم النشطة، وفي عام 1992 لوحظ وجود ثقب أسود هائل جدا في تلك المجرة، وهو واحد من كبريات الثقوب المكتشفة، تقدر كتلته بحوالي 2 بليون مرة كتلة الشمس، وتبين كذلك أن نمو الثقب الاسود فيها قد توقف.

إكتشفها وليام هيرشيلWilliam Herschel في عام 1787.
صورة

5) مجرة NGC 4621
من المجرات الاهليجية تقع ضمن تجمع العذراء، تبعد عنا 60 مليون سنة ضوئبة عنا ويبلغ حجمها 90,000 سنة ضوئية وهي من المجرات الكبيرة في هذا التجمع، وتسمى  M 59 .

اكتشفها جون كوهلر  Johann Gottfried Koehler  عام 1779.
صورة

6)  مجرة NGC 205
من المجرات الاهليجية تقع ضمن المجموعة المحلية، وهي بحجم  8.000 سنة ضوئية، وتبلغ كتلتها 3000 مليون مثل كتلة شمسنا ويمكن إعتبارها مجرة قزمة إهليجية الشكل، وتبعد عنا 2.9 مليون سنة ضزئية وتقع في برج المرأة المسلسلة، تعتبر من توابع مجرة اندروميدا مع مجرة M 32، يطلق عليها إسم M 110.

صورة

7) مجرة NGC 4486
من المجرات الاهليجية الضخمة وتقع في قلب تجمع العذراء ، وهي اكبر من مجرتنا درب اللبانة وتبلغ مساحتها 120.000 سنة ضوئية، كما ان كتلتها تفوق كتلة مجرتنا كونها تحتوي على عدد اضخم من النجوم وتبلغ كتلتها تقريبا 2.7 تريليون شمسنا، وهي تبعد عنا 60 مليون سنة ضوئية . تسمى M 87 و Virgo A.

يتبع هذه المجرة العملاقة مجموعة من المجرات القزمة ومن المع تلك المجرات  NGC 4476 و NGC 4478 و NGC 4486A و NGC 4486B.

كما ان هذه المجرة تحتوي على تجمعات نجمية كروية كثيرة بصورة غير عادية يقدر عددها من 13,000 إلى 15,000 تجمع ومقارنة مع مجرتنا فإن عدد التجمعات النجمية فيها يقدر بـ  150 إلى 200 فقط .

في 1918 إكتشف تدفق من المادة من المجرة والذي وصف كإشعاع مستقيم عجيب ومثير للدهشة. يمتد هذا المستقيم على الأقل مسافة 5000 سنة ضوئية من نواة المجرة ويتكون من الغاز ومواد أخرى، أغلب الظن ناتج عن ثقب أسود. يعتقد الفلكيين بأن الثقب الأسود في هذه المجرة له كتلة تقدر بثلاثة بليون كتلة شمسية.

اكتشفها تشارلز مسيو  Charles Messier عام 1781.

صوره للمجره
صورة
وصوره للمواد المندفعه من قلب المجره
صورة

8) مجرة NGC 4555
مجرة إهليليجية إنفرادية ولا تتبع تجمع نجمي تقف وحيدة منعزلة، تبعد عنا حوالي 300 مليون سنة ضوئية  وحجمها يبلغ حوالي 125,000 سنة ضوئية، ومحاطة بهالة من الغاز الحار تمتد حوالي 375,000 سنة ضوئية حول المجرة، وهذا الغاز الحار له درجة حرارة تصل إلي حوالي 10,000,000 كلفن kelvins، وتقع في برجComa Berenices

هذه المجرة من ضمن مجرات قليلة أثبت وجود كميات هائلة وهامة من المادة المظلمة، الكميات الكبيرة لتلك المادة ضرورية لمنع الغاز من الهروب من المجرة، هالة المادة المظلمة يمكن أن تكون عشر مرات كتلة جميع النجوم في المجرة.
وصوره للحبايب
صورة

9) مجرة NGC 3379
مجرة إهليليجية  أيضا، تقع ضمن تجمع مجري M 96 وتعتبر من المع مجرات هذا التجمع، تبتعد عنا حوالي 38 مليون سنة ضوئية ، وتقع في برج Leo.

وقد تم إكتشاف بأن هذه المجرة تحتوي على جسم مركزي هائل يقدر بحوالي 50 مليون كتلة الشمس، وغنها تتباعد عنا بسرعة تقدر بـ 752 كيلومتر في الثانية الواحدة.

يعود إكتشافها إلى بيير ماتشان Pierre Méchain في عام 1781.
صوره للمجره
صورة
وصوره مدهشه لقلب المجره
صورة
لاحظو هنا انها بنشبه لحد كبير النظام الذري

10) مجرة NGC 4649
اكتشفها (Johann Gottfried Koehler ) عام 1779، من المجرات الاهليجية تقع ضمن مجموعة العذراء وتعتبر ثالث أكبر مجرة إهليجية في هذا التجمع ومن تجمع فرعي مكون من أربع مجرات وقد لوحظ وجود سوبر نوفا في تلك المجرة يطلق عليه إسم (SN 2004W).

تبعد عنا 60 مليون سنة ضوئية عنا ويبلغ حجمها حوالي 60,000 سنة ضوئية، وتسمى  M 60 و Arp 116.
صورة

11) مجرة NGC 221
تقع هذه المجرة ضمن المجموعة المحلية وهي من المجرات الاهليجية وتعتبر من توابع مجرة اندروميدا هي ومجرة M110، وهي بحجم 8.000 سنة ضوئية ويمكن إعتبارها مجرة قزمة إهليجية الشكل، وتبلغ  كتلتها 3000 مليون مثل كتلة شمسنا، وتبعد عنا 2.9 مليون سنة ضوئية وتقع في برج المرأة السلسلة، نجوم المجرة من النجوم قديمة التكوين، ولم يلاحظ اية تكون لنجوم جديدة فيها.

اكتشفها لي جنتيل Guillaume-Joseph Le Gentil  عام 1749.

ومعلش الصوره قديمه شويه
صورة

12)  مجرة NGC 4754
من المجرات الاهليجية وتقع ضمن تجمع العذراء ، وتبعد عنا 50 مليون سنة ضوئية .

إكتشفها وليام هيرشيل Friedrich Wilhelm Herschel عام 1784.
صورة


13) مجرة NGC 4472
من المجرات الاهليجية  وتقع ضمن تجمع العذراء . تبعد عنا حوالي 60 مليون سنة ضوئية ويبلغ قطرها حوالي 160,000 سنة ضوئية. ومن المحتمل وجود مجرتين تابعتين لها هما NGC 4465 و NGC 4467، وقد إكتشف سوبرنوفا واحد في هذه المجرة عام 1969 ويسمى SN 1969Q، وتسمى أيضا M 49 .

اكتشفها Charles Messier عام 1771.
صورة

14) مجرة NGC 5866
مجرة إهليليجية ومن الممكن أكثر انها عدسية تسمى Spindle Galaxy أيضا، تقع ضمن تجمع مجري M 102 وتعتبر من المع مجرات هذا التجمع، تبتعد عنا حوالي 45 مليون سنة ضوئية ، وتقع في برج Draco.

من الممكن ان يعود إكتشافها إلى بيير ميتشيه Pierre Méchain في عام 1781 أو تشارلز مسيوCharles Messier في نفس العام والذي قد يكون اعطى إكتشافه رقم 102 والذي يسمى M 102، وبشكل مستقل عنهم أكتشفها وليام هيرتشل William Herschel في عام 1788.
صورة
صورة

عايزييييين تاني؟؟ لسه في باقي



المجرات الحلزونيه..,,

1) Milky Way
وقد اطلق عليها العرب درب اللبانة و درب التبانة ويعود سبب التسمية الى شكل الفضاء كما نثر او تساقط منه قطرات اللبن او حبات التبن.

ونحن نعيش في احدى اذرع المجرة الست وتسمى ذراع الجبار ( Orion Arm ) وعلى بعد حوالي 28.000 سنة ضوئية عن مركز المجرة، وتقع ضمن مجموعة الرامي.

وتبلغ كتلة مجرة حوالي 750.000 مليون كتلة شمسنا، وحجم المجرة يبلغ 100.000 سنة ضوئية، وهي تحتوي على 200 بليون نجم وإن كانت بعض الدراسات تقول انها تحتوي على ما يقارب 400 بليون نجم، هذا الى جانب عدد هائل من التجمعات النجمية والسدم والسحب الكونية والثقوب السوداء.

وبما ان الكون كله يتحرك فإن مجرتنا بالتأكيد تتحرك كعضو في ذلك الكون، وقد قدر العلماء بناء على دراسات إينشتاين ان المجرة تتحرك بسرعة 600 كيلو متر في الثانية تجاه كوكبة الشجاع Hydra ، بمعنى ان مجرتنا سيكون عضوا في تجمع مجري العذراء وستندمج مجرتنا مع مجرة أندورميدا وذلك في غضون أربعة ملايين سنة وذلك وفق تخمينات العلماء.

كما ان العلماء يقدرون ان مجرة اندرميدا تقترب منا بسرعة 300 كيلومتر في الثانية، وذلك يؤدي الى تصادم وإندماج المجرتين في غضون من ثلاثة الى أربعة بلايين سنة وسوف يتغير شكل المجرة من حلزونية الى إهليجية في فترة بليون سنة تلى هذا الاندماج.

صوره للمجره..(شكل تخيلي مبني على الابحاث والدراسات )
صورة
وصوره مركز المجره  كما تبدو من مجموعه الرامي
صورة
وصوره المجره من زاويه تانيه
صورة
2) مجرة NGC 4826 - M64  
مجرة الجمال النائم Sleeping Beauty

قد تظهر مجرة هادئة من أول نظرة لكنّها في الحقيقة تتحرك وتدور، في لفة غير متوقعة، اظهرت الملاحظات الأخيرة بأن مركز هذه المجرة بدائية وتدور في الإتجاه المعاكس من المناطق الخارجية لها، والغريب انه ما زال هناك منطقة في الوسط حيث تدور النجوم في الإتجاه المعاكس من الغبار والغاز المحيط بها. الحركات الداخلية الساحرة للمجرة يعتقد بأنها نتيجة إصطدام بين مجرة صغيرة واخرى كبيرة حيث ان المزيج الناتج لا يزال غير مستقر.

تتبع التجمع المجري M 94، وتقع ضمن برج الهلبة وتبعد هذه المجرة حوالي 17 مليون سنة ضوئية عنا، وهي بعرض 7,400 سنة ضوئية، وتسمى M64، مجرة العين السوداء.
الصوره المكبره
صورة
صورة
صورة

3) مجرة NGC 6946
مجرة الألعاب النارية مجرة مميزة بكثرة الولادات والوفيات لعددة هائل من النجوم الضخمة. يشك الفلكيين بأن النجوم العمالقة الهائلة تنهي حياتهم في إنفجارات السوبر نوفا في كافة أنحاء المجرة في شكل مثل الالعاب النارية السريعة للعشرات الملايين من السنين.

يتوقع الفلكيين بأنه إذا ضغطت مليون سنة من تاريخ هذه المجرة إلى فيلم يدوم بضعة ثواني، سيكون هناك إنفجارات ثابتة تقريبا من الضوء تتولد نجوم جديدة وتنتهي نجوم قديمة في إنفجارات مدهشة.

خلال القرن الماضي تمت ملاحظة ثمانية سوبر نوفا حدثت خلال الاعوام 1917, 1939, 1948, 1968, 1969, 1980, 2002، و 2004، مما يجعل هذه المجرة هي المجرة الأكثر غزارة لإنتاج السوبر نوفا أثناء السنوات المائة الماضية.

وبالمقارنة فإن متوسط هذه الإنفجارات الهائلة في درب التبانة تبلغ نسبته انفجارا واحدا تقريبا في القرن، وسجلت أربعة فقط خلال السنوات الألف الماضية. واخر سوبر نوفا معروف لدينا في مجرتنا يقع في برج الحواء في عام 1604.

مجرة الالعاب النارية NGC 6946 تبعد عنا بين 10 و 20 مليون سنة ضوئية ويبلغ حجمها 20,000 سنة ضوئية وتقع ضمن مجموعة برج الملتهب. إكتشفها وليام هيرشيل في سبتمبر عام 1798.
وبعض الصور لها
صورة
صورة

4) مجرة NGC 224
تقع هذه المجرة ضمن المجموعة المحلية وهي من المجرات الحلزونية ، ويبلغ حجمها 195.000 سنة ضوئية، وتبلغ كتلتها 400.000 مليون مثل كتلة شمسنا.

من اشهر المجرات واقربها الينا وتظهر في الصورة مع المجرات التابعة لها M 32 & M 110 . وتبعد عنا 2,900,000 سنة ضوئية عنا.

كشف تلسكوب هابل أن المجرة ذات نواة مزدوجة. مما جعل العلماء يعتقدوا بأن أما انهما نواتان لامعتان، أو من المحتمل أنها ابتلعت مجرة أصغر ودخلت في &#
صورة

#2 nnooplo

nnooplo

    ساكن جديد نوفي

  • سكان جزيرة الاحلام
  • 1 مشاركة

تاريخ المشاركة 07 March 2007 - 05:29 AM

شكرا اخي بدر الدين على هذا الموضوع الطيب والجميل والرائع خاصتا الصور الرائعة والجميلة وننتضر المزيدمنك مشكور سابقا ولاحقا واخيرا

#3 bamia

bamia

    ساكن جديد نوفي

  • سكان جزيرة الاحلام
  • 6 مشاركة
  • المكان: القاهره

تاريخ المشاركة 07 March 2007 - 03:14 PM

شكرااااا اوى يا بدر على المواضيع الجامده دى


عمار

صورة

#4 محمد بدر الدين

محمد بدر الدين

    "بدر المنتدى بلا منازع"..(مقوله لابو جوده)

  • شرطة جزيرة الاحلام
  • 1482 مشاركة
  • النوع: ولد
  • المكان: بلدي الكوسه مصر

تاريخ المشاركة 08 March 2007 - 12:36 AM

عرض المشاركةnnooplo, في Mar 7 2007, 05:29 AM, كتب:

شكرا اخي بدر الدين على هذا الموضوع الطيب والجميل والرائع خاصة الصور الرائعة والجميلة وننتظر المزيد منك مشكور سابقا ولاحقا واخيرا
حبيبي ان نوبلو (اسمه الحقيقي محمد وهو من الجزائر وصاحبي الانتيخ) اشكرك على ردك الجميل

عرض المشاركةbamia, في Mar 7 2007, 03:14 PM, كتب:

شكرااااا اوى يا بدر على المواضيع الجامده دى

وما خفي كان اعظم....شكرا لردك الحلو دا يا (باميه)
....................................................................................................................

بقيت المجرات الي تحت ايدي والمرصوده حتى الآن ,,

13) مجرة NGC 4321
من المجرات الحلزونية ومن المع مجرات تجمع العذراء، وتبعد 60 مليون سنة ضوئية عنا ويبلغ حجمها 54,000 سنة ضوئية.

تقع ضمن مجموعة الهلبة Coma Berenices ، وتسمى M100 ، اكتشفها بيير ماتشان Pierre Méchain عام 1781.
صورة


14) مجرة سومبريرو Sombrero
مجرة سومبريرو Sombrero المشهورة مجرة حلزونية قريبة ولامعة. يعطي خط الغبار البارز وهالة النجوم والعناقيد الكروية اسم تلك المجرة. شئ ما نشيط جدا يحدث في مركزها بسبب كثرة الاشعة السينية المكتشفة منها. هذه الاشعة السينية المصاحب بتسارع عالي في المركز وغير عادي مما دفع العديد من الفلكيين للاعتقاد ان الثقب الاسود في مركز المجرة تبلغ كتلته بلايين المرات من كتلة شمسنا.
تبعد هذه المجرة مسافة 28 مليون سنة ضوئية عنا وتبلغ مساحتها 50,000 سنة ضوئية. وتسمى M 104
صورة

15) مجرة NGC 1365
NGC 1365 أحد المجرات الأبرز في السماء. هي مجرة حلزونية عملاقة يبلغ قطرها حوالي 200,000 سنة ضوئية، توجد في إتجاه برج الكور Fornax ، تبعد عنا مسافة 60 مليون سنة ضوئية وسرعة تباعدها عنا حوالي 1,632 كيلومتر بالثانية.
صورة
صورة

16) مجرة NGC 4192
تقع هذه المجرة ضمن تجمع العذراء وهي من المجرات الحلزونية. تبعد عنا 60,000,000 سنة ضوئية عنا وتقع في مجموعة الهلبة. وهي تتحرك بسرعة أكثر بقليل من 125 كيلومتر / ثانية في اتجاهنا.

تحتوي على الكثير من الغبار، الذي يزيد من حمرة ضوء النواة المركزية اللامعة الصغيرة، بعض مناطق التشكيل اللامعة الجديدة تظهر كعقد زرقاء.

وتسمى M 98 . اكتشفها بيير ماتشان (Pierre Méchain ) عام 1781.
صورة

17) مجرة NGC 3031
مجرة حلزونية تقع هذه المجرة ضمن مجموعةM 81 ، تبعد عنا حوالي 12,000,000 سنة ضوئية وتقع في مجموعة الدب الاكبر، تجاورها المجرة M 82، ويمكن ملاحظتها في النصف الشمالي من الكرة الارضية بالعين المجردة في حال توفر ظروف رؤية جيدة.

وتسمى Bode's Galaxy و M 81، اكتشف هذه المجرة جوهان بودى (Johann Elert Bode) عام 1774.
صورة

18) مجرة دوار الشمس Sunflower
مجرة حلزونية تقع ضمن تجمع مجري المسمى M51 ، وتبعد عنا حوالي 37 مليون سنة ضوئية، لها عدة أسماء مثل مجرة دوار الشمس أو Sunflower Galaxy وكذلك M 63 و NGC 5055، سجل سوبرنوفا واحد في هذه المجرة عام 1971. وتقع ضمن برج Canes Venatici.

إكتشف هذه المجرة بيير ماتشان Pierre Méchain عام 1779.
صورة
صورة


المجرات الشاذه:
هي مجرات تتجمع فيها النجوم والسدم بشكل اكثر عشوائيه ولا يحكمها نظام معين لا في الشكل العام ولا نظام الحركه بداخلها...
1) NGC 3034
مجرة شاذة صغيرة نسبيا يبلغ حجمها حوالي 40,000 سنة ضوئية وتبعد عنا حوالي 12 مليون سنة ضوئية تقريبا تابعة لمجموعة M 81 وتقع في برج Ursa Major ، ويطلق عليها إسم مجرة السيجار Cigar Galaxey و M 82.

قبل حوالي مئتتي مليون سنة كان آخر لقاء بين هذه المجرة وجارتها القريب منها M 81 ، كلتا المجرتين على بعد 12 مليون سنة ضوئية. بالطبع فإن هذا الإجتماع للمجرتين كان يبدو لاي مراقب للحدث مثل الحركة البطيئة جدا حيث أن ذلك أخذ عدة ملايبن من السنين منذ البداية وحتى النهاية. وقد كان نتيجة هذا الاجتماع ان M 82 تبدلت بشكل ضخم، الازرع الخارجية لها نزعت وازيلت، السحب النجمية نشطت لإنتاج النجوم وفجرت آخرين بمعدلات هائلة جعلت المواد تقذف وتتدفق في شكل رياح عاتية من الجزيئات. يبدو ذلك في شبه اللهب الأحمر الذي يظهر في الصورة أعلاه، ويعتقد العلماء انها تصل لمسافة عشرة آلاف سنة ضوئية.

تبين وجود ثقب أسود من الحجم المتوسط والذي يساوي حوالي 500 كتلة شمسية ويبعد هذا الثقب حوالي 600 سنة ضوئية عن مركز المجرة.

وتم إكتشاف وجود سوبر نوفا في هذه المجرة في عام 2003 وأطلق عليه إسم 2004am.

اكتشف هذه المجرة جون بودي Johann Elert Bode في عام 1774.
والصوره المكبره
صورة

2) IC 10
مجرة شاذة صغيرة يبلغ حجمها حوالي 21،000 سنة ضوئية تبعد عنا حوالي 4.2 مليون سنة ضوئية تقريبا تابعة للمجموعة المحلية وتقع في برج Cassiopeia .

المجرة في مركز الصورة اما النجوم اللامعة والتي تظهر بالصورة تعود إلى مجرتنا، والاجزاء الملونة بالون الاصفر المائل للخضرة تمثل نجوم قديمة، اما اللون الاحمر فهو لنجوم ناشئة وجديدة.

اكتشف هذه المجرة لويس سويفت Lewis Swift في اكتوبر عام 1887.
والصوره
صورة


3) NGC 3109
مجرة شاذة صغيرة يبلغ حجمها حوالي 25،000 سنة ضوئية تبعد عنا حوالي 4.5 مليون سنة ضوئية تقريبا تابعة للمجموعة المحلية وتقع في برج Hydra.

اكتشف هذه المجرة جون هيرتشيل John Herschel في مارس 1835.
والصوره
صورة

4) NGC 6240
تسمى مجرة نجم البحر وهي مجرة شاذة تبعد عنا 400 مليون سنة ضوئية تقريبا وتقع في برج Ophiuchus.

تختلف عن أكثر المجرات الأخرى في إمتلاك نواتين بدلا من واحدة. المجرة على شكل فراشة ونتجت عن إصطدام مجرتين أصغر. يحتوي قلب المجرة ثقبين أسودين عملاقين نشيطين. توصف المجرة في أغلب الأحيان مثل "مجرة مشوّهة ملتوية مع قوس ملتف".

والصوره المكبره
صورة
صورة

5) NGC 6822
مجرة شاذة يبلغ حجمها حوالي 40,000 سنة ضوئية وتبعد عنا حوالي 1,800,000 سنة ضوئية تقريبا تابعة للمجموعة المجموعة المحلية وتقع في برج Ursa Major ، ويطلق عليها إسم مجرة برنارد بإسم مكتشفها.

هذه المجرة تشبه مجرة LMC ويوجد بها عدد من النجوم الحارة جدا التي تقذف الحمم والمواد الي المجرة بعض هذه النجوم توجد في سديم الفقاعة Bubble Nebula التي توجد صورة له على يسار الصفحة.

اكتشف هذه المجرة إي برنارد E.E. Barnard في عام 1884.
والصوره
صورة
جزء منها لتوضيح هذا السديم واسمه سديم الفقاعه
والمجره كلها تحت اهه هتلاحظه السديم على اعلى يمين الصوره زي نقط حمرا
صورة



المجرات القزميه مش متوفره معايا حاليا....بس ممكن ننتقل لموضوع تاني في الفلط برده....


تم التعديل بواسطة محمد بدر الدين, 30 June 2008 - 02:51 AM.

صورة

#5 فرعون

فرعون

    ساكن ملهوش حلم

  • سكان جزيرة الاحلام
  • 11 مشاركة

تاريخ المشاركة 08 March 2007 - 11:33 AM

مشكورين للموضوع الهائل سبحان الله

#6 محمد بدر الدين

محمد بدر الدين

    "بدر المنتدى بلا منازع"..(مقوله لابو جوده)

  • شرطة جزيرة الاحلام
  • 1482 مشاركة
  • النوع: ولد
  • المكان: بلدي الكوسه مصر

تاريخ المشاركة 09 March 2007 - 07:47 AM

عرض المشاركةفرعون, في Mar 8 2007, 10:33 AM, كتب:

مشكورين للموضوع الهائل سبحان الله
سبحان الله...ولسه......>>>>

......................................................................................

موضوع تاني في الفلك وهو:


السديم الكوني"-

السديم هو عبارة عن سحابة من الغبار تتكون نتيجة ظروف معينة في غالبيتها من انفجار او مخلفات نجوم قد انفجرت نتيجة لاختلال في عملياتها منها تقدم عمر النجم وانتهاء عمره.
وقد قسم علماء الفلك انواع السدم طبقا لشكل السديم او نتيجة الظروف التي تكون بها هذا السديم وفيما يلي انواع السدم ...


السديم الكوكبي Planetary Nebula

يتكون السديم عندما يشيخ النجم ويتقدم في العمر ويكون قد احرق كل الهيدروجين وتحول الى الهليوم في مركزه، وتحول ايضا الهليوم إلى الكربون والاوكسيجين

السديم الانبعاثي أو الاشعاعي Emission Nebula

هو سديم يلمع نتيجة اتحاد الإلكترونات بالبروتونات لتشكيل ذرات الهيدروجين، وينشأ هذا السديم نتيجة انبعاث الاشعة فوق البنفسجية من نجم ما ساخن على سحابة من غاز الهيدروجين


السديم العاكس ( سديم الانعكاس ) Reflection Nebula

هو سديم يلمع نتيجة الضوء المعكوس عليه من النجوم المحيطة به، حيث تقوم النجوم المضيئة والقريبة من السديم بعكس الضوء في المنطقة التي يتواجد فيها الغبار بكمية كبيرة


السدم المظلمة Dark Nebula

السدم المظلمة هي سحب من الغبار التي تمنع او تمتص اية ضوء منبعث من خلفها، تشابه تكوينيا مع سدم الإنعكاس ولكنها مختلفة معها فقط بسبب طريقة او مصدر الضوء
__________________________________________________________________

الســديـم الكوكبي Planetary Nebula

يتكون هذا النوع من السدم عندما يشيخ النجم ويتقدم في العمر ويكون قد احرق كل الهيدروجين وتحول الى الهليوم في مركزه، وتحول ايضا الهليوم إلى الكربون والاوكسيجين، حينها تصل التفاعلات النووية إلى النهاية في مركز النجم، وبينما يستمر الهليوم الذي يحترق في القشرة الخارجية مما يجعل هذا النجم يتمدد ويكبر في الحجم وتصبح الطبقات الخارجية للنجم غير مستقره يسبب ذلك ويفقد النجم كتلته في شكل رياح نجمية قوية، ويسبب ذلك الاختلال طرد الجزء الهام من كتلة النجم من الطبقة التي تمدت ويبقى قلب النجم ساخن جدا ويصبح نجم صغير في مركز السديم يبعث بالإشعاع ذو الطاقة العالية.



وعمر هذا النوع من السدم قصير فقد يستمر لعدة الاف او عشرات الاف من السنين ثم يتبدد بعد ذلك، ويبرد النجم ويتحول الى قزم ابيض، وليس لهذا النوع من السدم أية علاقة بالكواكب ولكنها اشتهرت بهذا الاسم لأنها ترى في المناظير الصغيرة مثل الكواكب، وسمشنا ستنتج سديم كوكبي في غضون 5 بليون سنة.


امثله:
1) Ring Nebul
سديم من النوع الكوكبي ويقع ضمن برج Lyra ويبعد مسافة تقدر بحوالي 2,300 سنة ضوئية عنا. ويبلغ طوله العمودي 1,3 سنة ضوئية.

والسديم عبارة عن سحابة تحيط بنجم حار جدا في المركز والهالة التي تحيطه باللون الاخضر هو ناتج عن تأين غازي الاكسجين والنيتروجين والجزء الاحمر هو عبارة عن غاز الهيدروجين.

إكتشفه أنتوين داركويرAntoine Darquier de Pellepoix في عام 1779 .

ويسمى NGC 6720 و M57.

NGC 6720
صورة

2) Cat's Eye Nebula

سديم من النوع الكوكبي Planetary Nebula ويقع في برج التنين Draco ويبعد عنا مسافة تقدر بحوالي 3,600 سنة ضوئية .

وهو أحد أكثر السدم الكوكبية تعقيدا، وصور هابل تشير إلى ان النجم في مركز السديم هو نظام ثنائي والذي نراه اليوم هو نتيجة حدثين منفصلين على الاقل.

ويكشف هابل ايضا تراكيب معقدة جدا تتضمن أغلفة من الغازات المركزية وتدفق سريع للغاز، ويقدر ان يكون هذا السديم بعمر 1,000 سنة وهو تطور متأخر لنجم محتضر.

اكتشفه وليام هيرتشل في فبراير عام 1786.

ويسمى NGC 6543.

صورة

3)Dumbbell Nebula

سديم من النوع الكوكبي ويقع ضمن برج الثعلب Vulpecula، ويبعد مسافة تقدر بحوالي 1,250 سنة ضوئية عنا. ويعتبر هذا السديم أول سديم كوكبي تم إكتشافه، وقد تم ذلك يوليو 1764 بواسطة تشارلز مسيو Charles Messier .

يعتبر هذا السديم هو الجسم الأكثر روعة من نوعه في السماء، وقد يرجع الاسم الى وصف تشارلز لشكل السديم الذي وصفه بانه ذو شكل مثل الجرس.

النجم الموجود في مركز السديم هو نجم أزرق لامع وحار جدا ةيقدر درجة حرارته 85,000 كيلفن

ويسمى NGC 6853 - M27

صورة


4)Dumbbell Nebula
سديم من النوع الكوكبي ويقع ضمن مجموعة ذات الكرسي Cassiopeia، ويبعد مسافة تقدر بحوالي 11300 سنة ضوئية عنا.

ويبلغ حجم هذا السديم ستة سنوات ضوئية، وهو ناتج عن نجم عملاق مكونا هذا السديم الناتج من رياح نجمية وغازات متأنة.

وهذه الفقاعة هي أصغر ثلاث فقاعات موجود في تجمع يسمى Bubble Network S162.

ويسمى NGC 7635

صورة

5)Owl Nebula

سديم من النوع الكوكبي ويقع ضمن مجموعة الدب الاكبر Ursa Major، ويبعد عنا حوالي 2,600 سنة ضوئية.

هذا السديم هو أحد الأجسام الضعيفة في كتالوج ميسيو، وهو أحد السدم الكوكبية الأكثر تعقيدا، فسر ظهوره مثل قشرة بغلاف إسطواني (أو كرة أرضية بدون أقطاب)، هذه القشرة مغلفة بسديم أضعف من غاز قليل التأين.

قدرت كتلة السديم بـ 0.15 من كتلة الشمس، بينما النجم المركزي يعتقد بأنه حوالي 0.7 من كتلة الشمس. عمره يقدر بنحو 6,000 سنة.

اكتشفه بيير ماتشان في فبراير عام 1781.

ويسمى NGC 3587 - M97

صورة

6) Little Dumbbell Nebula

سديم من النوع الكوكبي ويقع ضمن مجموعة حامل رأس الغول Perseus، ويبعد مسافة تقدر بحوالي 3,400 سنة ضوئية عنا.

يعد من أكثر أجسام تشارلز موسيو ضعفا، وقد أعطى رقمان NGC حيث كان الاعتقاد انه سديم مزدوج بمكونين متصلين ببعضهما البعض, هذه كانت فرضية وليام هيرشيل.

المسافة غير محددة تحديدا جيدا، وقدرت بين 1,700 15,000 سنة ضوئية، والأبعاد الحقيقية للسديم بين 0.34 × 0.72 و3.1 × 6.4 سنة ضوئية، بينما تمتد أجنحة السديم إلى بين 1.3 و 11.3 سنة ضوئية، والهالة الضعيفة تمتد بين 2.4 و 21 سنة ضوئية.

اكتشفه بيير ماتشان في فبراير عام 1780.

ويسمى Cork Nebula و Butterfly Nebula و Barbell Nebula و NGC 650 و M76.

صورة

7) Bug Nebula

سديم من النوع الكوكبي ويقع في برج العقرب Scorpius، ويبعد مسافة تقدر بحوالي 4,000 سنة ضوئية عنا.

هذا السديم هو أحد ألمع وأكثر السدم الكوكبية المعروفة، والنجم المحتضر في مركزه من احر النجوم التي عرفت وتبلغ درجة الحرارة 450,000 درجة فهرنهايت أي حوالي 250,000 درجة مئوية، وعلى الرغم من ذلك لم يرى هذا النجم، وهو غير ظاهر كونه مغطى بغطاء كثيف من الغبار والصخور المتجمدة.

ويسمى NGC 6302

صورة

8) Satrun Nebula

سديم من النوع الكوكبي ويقع في برج الدلو، ويبعد مسافة تقدر بحوالي 2,400 سنة ضوئية عنا.

ويرجع سبب التسمية الى الشبه في الشكل الى شكل كوكب زحل.

والنجم في مركزة نجم قزم ازرق وتقدر حرارته 55,000 كيلفن.

اكتشفه وليام هيرتشيل عام 1782.

ويسمى NGC 7009

صورة

__________________________________________________________________

السديم الاشعاعي:

هو سديم يلمع نتيجة اتحاد الإلكترونات بالبروتونات لتشكيل ذرات الهيدروجين، يحدث ذلك عندما يقترب الإلكترون من البروتون فيحدث تولد للطاقة تظهر على شكل ضوء احمر، وحيث ان هذه العملية تحدث لغالبية الذرات داخل السديم في الوقت نفسه فإنه يظهر باللون الاحمر.

وينشأ هذا السديم نتيجة انبعاث الاشعة فوق البنفسجية من نجم ما ساخن على سحابة من غاز الهيدروجين، وتحدث نتيجة لذلك عملية تأين للذرات ( انتزاع الالكترونات من الذرات)، ومن الممكن أن تبدأ الإلكترونات الحرة بعد ذلك في عملية الاتحاد والاندماج.


امثله:
1) Trifid Nebula
سديم من النوع الإشعاعي Emission وهو بعرض 10.2 سنة ضوئية ويقع في برج الرامي Sagittarius ويبعد مسافة تقدر بحوالي 9,000 سنة ضوئية عنا، هذه السحابة تشتهر بظهورها الثلاثي، وقد وصفها مسيو في كتلوجه كمجموعة نجوم. اما الاسم تريفد Trifid استخدمه اولا جون هيرشيل ليصف هذا السديم.

السديم الأحمر مع تجمع نجومه الفتية قرب مركزه محاط بسديم إنعكاس أزرق الواضح جدا في اقصى الصورة التي على اليسار.

اكتشفها تشارلز مسيو عام 1764.

ويسمى NGC 6514 و M 20.

صورة
صورة

واختلاف الالوان في الصورتين ناتج عن اختلاف نوع المطياف الي بيرصد المنطقه
بأختلاف نوع التردد الضوئي المرصود ونوع الاجهزه المحلله الالوان

2) Lagoon Nebula
سديم من النوع الإشعاعي Emission Nebula ويقع في برج الرامي ويبعد مسافة تقدر بحوالي 5,200 سنة ضوئية عنا.

كما في معظم هذا النوع من السدم، تجمع النجوم الصغيرة الذي تشكلت من مادة السديم قد إكتشفت أولا، العنقود NGC 6530 في النصف الشرقي من M 8 اكتشف من قبل فلامستيد Flamsteed في عام 1680، وشوهد ثانية من قبل دي شيسيه De Cheseaux في عام 1746، قبل ان يكتشف لو جنتل Le Gentil السديم في عام 1747.

ويسمى NGC 6523 و M8

صورة

3) Swan Nebula
سديم من النوع الإشعاعي Emission ويقع في برج Sagittarius ويبعد مسافة تقدر بحوالي 5,500 سنة ضوئية عنا.

وهو المع من سديم Eagle Nebula المجاور له، ويحتوي في معظمه على غازات وبعض النجوم القليلة.

ويسمى NGC 6618 و M17 وأسماء أخرى مثل :-

Horseshoe Nebula و Checkmark Nebula و Lobster Nebula و Lagoon Nebula

صورة

4) Rosette Nebula
سديم من النوع الإشعاعي Emission ويقع في برج Monoceros ويبعد مسافة تقدر بحوالي 3,000 سنة ضوئية عنا.

هذا السديم نتج عنه تجمع نجمي مفتوح يسمى NGC2244 ,وهذه النجوم بدأت في الإبتعاد عن السديم الذي هو مصدرها.

ويسمى NGC 2237.

صورة

5) Eagle Nebula

سديم من النوع الإشعاعي Emission ويقع في برج Serpens ويبعد مسافة تقدر بحوالي 7,000 سنة ضوئية عنا.

هذا السديم يحتوي على عدد من النجوم الفتية وفي طور التشكيل، وعلى عكس جاره سديم اوميجاOmega Nebula فهو سديم خافت الى حد كبير وصعب الرؤية..

ويسمى NGC 6611 و M 16.

صورة

6) Eta Carinae Nebula

سديم من النوع الإشعاعي Emission ويقع في برج Carina ويبعد مسافة تقدر بحوالي 9,000 سنة ضوئية عنا.

هذا السديم يعتبر من أكبر السدم الإشعاعية في السماء وهو أكبر بكثير من سديم أوريون الشهير، ونجمه المسمى إيتا كارينا Eta Carinae Star كان يعتبر ثاني المع نجم في السماء حتى منتصف القرن التاسع عشر ولكنه الان لا يكاد يلاحظ بالعين المجردة.

وهذا النجم الهائل كانت كتلته تقدر بمئة وخمسون كتلة الشمس واربعة ملايين مرة سطوع شمسنا، إلا انه انفجر في عام 1841 مخلفا سديم Spectacular nebula .

ويقدر حجم هذا السديم بحوالي حجم المجموعة الشمسية بالكامل.
صورة

7) De Mairan's Nebula

سديم من النوع الإشعاعي Emission ويقع في برج Orion ويبعد مسافة تقدر بحوالي 1,600 سنة ضوئية عنا.

هذا السديم جزء من سديم أوريون الشهير ويفصله عنه فاصل من الظلمة تبعده عنه، وسديم أوريون يعتبر من المع السدم في السماء وأقربها.

إكتشفه جين جاكوب ديماريانJean-Jacques Dortous de Mairan في عام 1731.

ويسمى NGC 1982 و M 43.

صورة
صورة

8) Orion Nebula

سديم من النوع الإشعاعي Emission ويقع في برج Orion ويبعد مسافة تقدر بحوالي 1,600 سنة ضوئية عنا.

هذا السديم يعتبر من المع السدم الاشعاعية في السماء وأقربها، يرى بالعين المجردة، وتفاصيله واضحة بأي حجم من المناظير، ويعتبر الجزء الرئيسي لسحابة أكبر بكثير من الغاز والغبار الممتدان على مسافة اكثر من 10 درجات لتحتل أكثر بكثير من نصف برج الجوزاء. تمتد هذه الغيمة العملاقة عدة مئات السنوات الضوئية، وتحتوي إضافة إلى سديم الجوزاء قرب مركزه، الأجسام التالية مشهورة في أغلب الأحيان منفصلة: حلقة بارنارد، منطقة سديم راس الحصانHorsehead Nebula (تحتويNGC 2024 = الجوزاء B) وسدم الإنعكاس Reflection Nebula حول M 78.

من المحتمل ان يعود إكتشافه الى نيقولاس كلود ديبارسيك Nicholas-Claude Fabri de Peiresc في عام 1610، بصورة مستقلة إكتشفه جون بابتيست Johann Baptist Cysatus عام 1611.

ويسمى NGC 1976 و M 42.

صورة
صورة
__________________________________________________________________

الســديـم العاكس (الإنعكاس) Reflection Nebula:


هو سديم يلمع نتيجة الضوء المعكوس عليه من النجوم المحيطة به، حيث تقوم النجوم المضيئة والقريبة من السديم بعكس الضوء في المنطقة التي يتواجد فيها الغبار بكمية كبيرة، وبما ان ذرات الغبار المحتوية على نسبة عالية من الكربون تعكس الضوء الأزرق بكفاءة أكثر من الضوء الأحمر لذلك فإن السديم العاكس تبدو زرقاء اللون.

امثله:
1) NGC 2068 Nebula
سديم من النوع العاكس Reflection Nebula ويقع في برج Orion.

يبعد هذا السديم عن الارض حوالي 1,600 سنة ضوئية وقطرها حوالي سنتان ضوئيتان.

وهو جزء من سحابة اريون المركبة، ويعتبر المع سديم عاكس في هذه السحابة الضخمة بفعل النجمين القريبين منه وهما HD 38563A و HD 38563B المسئولين عن إنعكاس الضوء الازرق عليه.

إكتشفه بيير ماتشان Pierre Méchain عام 1780.

يطلق عليه M 78
صورة

2) NGC 1999 Nebula

سديم من النوع العاكس Reflection Nebula ويقع في برج Orion.

يبعد عنا حوالي 1,500 سنة ضوئية ويبلغ حجمه حوالي 0.6 سنة ضوئية.

هذا السديم يلمع بفعل النجم القريب منه والمسمى V380.
والغريب انه معظمه ماهو الا الثلج المائي(مياه مجمده)
وان الثلج مش متماسك ولا متحجر....عباره عن غبار ودرجه حرارته تقترب من الصفر المطلق
يعني درجه حرارته اقل من - 273 مؤيه..!!
صورة

3) NGC 1435 Nebula

سديم من النوع العاكس Reflection Nebula ويقع في برج Taurus، ويبعد عنا حوالي 440 سنة ضوئية.

هذا السديم يلمع بفعل التجمع النجمي المحيط به والمسمى Pleiades أو الاخوات السبع M45، وهو من بقايا تكون تلك التجمع.

إكتشفه الفلكي وليام تيمبل Wilhelm Tempel في اكتوبر عام 1859.
صورة

4) Witch Head Nebula
سديم من النوع العاكس Reflection Nebula ويقع في برج Orion ، ويبعد عنا حوالي 1,000 سنة ضوئية.

هذا السديم أخذ اسمه من شكله الذي يشبة وجه الساحر، ويعكس الضوء من النجم القريب منه المسمى ريجال Rigel ويقع في زاوية السديم اليمنى أعلى الصورة.

إكتشفه الفلكي ماكس وولف Max Wolf في عام 1909.
صورة
__________________________________________________________________



الســديـم المظلم Dark Nebula
(سبق ذكره في سديم ال.. Orion Nebula)

السدم المظلمة هي سحب من الغبار التي تمنع او تمتص اية ضوء منبعث من خلفها. تتشابه تكوينيا مع سدم الإنعكاس Reflection Nebula؛ ولكنها مختلفة معها فقط بسبب طريقة او مصدر الضوء والسحابة.

السدم المظلمة ترى أيضا في أغلب الأحيان مرتبطة مع السدم الإشعاعية Emission Nebula و السدم الإنعكاسية Reflection Nebula.

امثله:
1) Horse Head Nebula
سديم من النوع المظلم Dark Nebula ويقع في برج Orion ويبعد مسافة تقدر بحوالي 1,500 سنة ضوئية عنا.

هذا السديم هو جزء من سديم الجوزاء Orion، ظهوره كرأس ورقبة حصان أعطاه إسمه وجعله واحدا من الأجسام الفلكية المألوفة، والغيمة الكثيفة الخلفية ذات الوهج الوردي ا&#

تم التعديل بواسطة محمد بدر الدين, 30 June 2008 - 02:57 AM.


#7 محمد بدر الدين

محمد بدر الدين

    "بدر المنتدى بلا منازع"..(مقوله لابو جوده)

  • شرطة جزيرة الاحلام
  • 1482 مشاركة
  • النوع: ولد
  • المكان: بلدي الكوسه مصر

تاريخ المشاركة 10 March 2007 - 07:54 AM

اغرب حاجه لقيتها في النت عن الفلك....

بصو دي..

www.ca-stars.com

اقتباس

الظلام المخيف



بقلم : د. مصطفى محمود










هل خطر على بالك وأنت تتأمل السماء في ليلة صافية أنك لا ترى من هذه السماء إلا 5 % وربما أقل من محتوياتها مهما استخدمت من مناظير ومجسات وأدوات استشعار .. مظلمة لا يخرج منها ضوء وسحب من العوالق والأتربة ممتدة مترامية بلا حدود ..

ويقول رجال الفلك أن هذه المادة السوداء المظلمة هي مجموع الغبار الكوني وسحب الغاز البارد وفقاعات كونية سابحة في الفضاء وكتل مادية جوفاء وثقوب سوداء ونيازك وبقايا نجوم ميتة .. وجسيمات دقيقة وفتافيت ذرات هائمة في تجمعات سحابية مثل البروتونات والنيوترونات والباريونات والكواركات وجسيمات النيوترينو التي تخترق الأرض وتخرج من الناحية الأخرى في سر عات مذهلة مثل السهام الخفية .. هذا عدا الأجسام الكبرى العملاقة كالنجوم والشموس والمجرات والكواكب والتوابع والأقمار التي تدور في أفلاكها .

وافتراض وجود هذه المادة السوداء الخفية كان سببه أن النجوم والشموس والكواكب والكتل المجرية العملاقة لا تكفي بمجموع كتلاتها للاحتفاظ بتماسك مجموع الكون ككل .. وتأثيرها الجذبي لا يكفي لجمع شمل العناقيد الكونية الهائلة من مجرات وتوابع لتسبح في أسرة متحاضنة كما نراها .. وكان لا بد أن تنفرط لولا وجود هذه المادة المفترضة .

والمعضلة معضلة حسابية وإحصائية ، فحاصل جمع الكتل الموجودة والمرئية بمناظيرنا وكاميراتنا الفضائية ومجساتنا لأشعة اكس وأشعة جاما والأشعة تحت الحمراء ومنظار هابل تقول إن مجموع المادة الموجودة أقل بكثير من المقدار الذي يفسر هذا التماسك الجذبي القائم ولو أن ما نرى هو كل المادة الموجودة لكان لابد أن ينفرط هذا الكون بددا ويتناثر في الفضاء ويضيع ويبرد وينطفئ ولا يجتمع له شمل .. فهناك حد أدنى من الكتلة لتكون هناك قبضة تمسك البنيان الكوني .. وكان لابد من الافتراض أن أكثر من تسعين في المائة من مادة الكون خافية وغير منظورة ولا يخرج منها أي ضوء يدل عليها .. وأنها لابد أن تكون موجودة قطعا رغم أننا لا نراها لتكون هناك تلك القبضة الملحوظة التي تمسك بالكون المرئي

وعلماء الجاذبية يؤكدون أن هناك حدا أدنى من الكتلة لتتماسك هذه الأسرة الهائلة من المجرات والنجوم والشموس والكواكب والأقمار ولترحل كما نراها وهي متحاضنة في هذا الفضاء اللانهائي .

فإذا كانت الكتلة أكبر فإن المجموعة تنهار على بعضها وتنكمش وتتكدس وتتضاغط وتنصهر ويجري عليها أقصى درجة من (الهرس) الجذبي وترتفع درجة حرارتها وتتحول إلى عجينة نارية .

ثم تنضغط إلى حد أقصى من الصغر.. ثم تعود فتنفجر وتتمدد وتتناثر في الفضاء لتعيد قصة الانفجار الأول الذي بدأ به الكون .. ثم تنتشر في السماوات السبع وتتشكل على صورة نجوم وشموس ومجرات سابحة مرتحلة .. كما هي في عالمنا المشهود الآن .

وتظل تتمدد وتتباعد بفعل قوة الانفجار حتى تخمد هذه القوة .. فينشأ ما يسمى بالكون المتعادل بين قوتين .. القوة الجاذبة المركزية  والقوة الطاردة المركزية ويستمر هذا الكون عدة مليارات أخرى من السنين .

فإذا استمر التباعد وتغلبت القوة الطاردة المركزية على القوة الجاذبة المركزية بسبب صغر الكتلة فإن القبضة تظل تضعف وتضعف ثم يتناثر الكون بددا في الفضاء .. وذلك هو الكون المفتوح في لغة علماء الفلك .. فهو في تمدد أبدا وفي تناثر دائما لا يجتمع له شمل .

وإذا حدث العكس بسبب ضخامة الكتلة المادية فإن الكون ينهار على بعضه بسبب ثقله ثم ينكمش ويتضاغط إلى نقطة الانفجار الأول .ز وذلك هو نموذج الكون المغلق في لغة الفلكيين .

يقول ربنا عن الساعة في القران :

" ثقلت في السماوات والأرض لا تأتيكم إلا بغتة " .

فيربط سبحانه وتعالى بين " الثقل " والانهيار الكوني في كلمة "ثقلت" .. وهي إشارة علمية بليغة تفوت الكثيرين .. وسبحان الذي وسع كل شئ رحمة وعلما .. فكلمة " تثاقل " .. هي الترجمة الحرفية لكلمة Gravitation .. أي الجاذبية وهذه معجزة البيان القرآني الدقيق الذي لا تنتهي عجائبه .

والمعنى المستفاد من كل هذا أن الكتلة المادية لمجموع الكون هي التي سوف تحدد سلوكه وسوف تحدد نهايته .. ولأننا لا نرى مجموع هذه المادة ولا نشهد منها إلا الجزء الذي يشع ضوءا .. ويخفي علينا نماما جانب المادة السوداء المظلمة ولا ندركها إلا تخمينا واستنتاجا من حساباتنا .. فإننا لن نعلم متى ستأتي لحظة الانهيار الجذبي ومتى تقوم الساعة رغم أننا نعلم أشرا طها وعلاماتها وتلك لفتة أخرى لدقة البيان القرآني "لا تأتيكم إلا بغتة" أي أننا سوف نفاجأ بها ولن تدركها حساباتنا رغم توقعنا لحدوثها .. فهناك عنصر ناقص في هذه الحسابات لن ندركه بوسائلنا .. هو المادة السوداء المظلمة ومداها وكتلتها بالضبط

وهذه هي "س" في المعادلة التي لا سبيل إلى تحديدها كميا وهذا هو التحدي الذي يواجه العلماء .

أي أننا لن نعلم "بالضبط" مقدار هذه المادة السوداء المظلمة وبالتالي لن نستطيع أن نحدد ساعة الانهيار وهناك جنون فلكي الآن حول هذه المادة السوداء .. وهناك سباق محموم بين كل المراصد ومراكز الأبحاث الفلكية للوصول إلى الماهية الحقيقة لهذه المادة السوداء وكميتها وكتلتها

والخلاف على أشده بين كل مراكز البحث

ولكن كلهم متفقون على أنها حقيقية وأنها تملا السماوات .. ولكنهم مختلفون غاية الاختلاف في مقدارها .. وفي ماهيتها.

ولفتة أخرى للدقة القرآنية في خطاب الله لموسى عن الساعة .. يقول ربنا لموسى إن الساعة آتية أكاد أخفيها لتجزى كل نفس بما تسعى (15 ?طه) يقول ربنا " أكاد أخفيها " ولا يقول أخفيها .. أي أننا سنعلم أنها آتية .

والكلمة غاية في الدقة .. فالفلكيون الآن يعلمون أنها آتية لاشك وأنها مرتبطة بالزيادة التراكمية للكتلة .. ولكنهم لا يعلمون مقدار هذه الكتلة الكلية .. بسبب المادة المظلمة التي لا يخرج منها ضوء ولا تدركها المناظير .. وبالتالي لا يستطيعون حساب موعد الانهيار بالضبط لان الرقم الكلي مجهول

وايات مثل .. "اقتربت الساعة وانشق القمر" (1 ?القمر)

" وما يدريك لعل الساعة قريب" (17 ? الشورى)

"يسأل أيان يوم القيامة" ( 6 ? القيامة ) كلها .. إشارات إلى استحالة التحديد " فإذا برق البصر وخسف القمر وجمع الشمس والقمر " ( 7 ? 8 ? 9 ? القيامة )

ولا يجمع الشمس والقمر إلا في الانهيار الجذبي الذي ينهار فيه الاثنان بجاذبية المركز ويتحول الكون كله إلى عجينة واحدة تهرسها الجاذبية هرسا ..

ولا شك أنها ستكون حالة مشهدية خارقة تخطف البصر لغرابتها .. هذا إذا ظل المشاهد قادرا على المشاهدة وإذا لم يتحول إلى بودرة أو مسحوق .

والأمر لا يمكن وصفه فهو كارثة كبرى بكل المقاييس يتضاءل أمامها كل ما نرى من سيول وأعاصير وزلازل وبراكين وصواعق وانهيارات جليدية .

إنها النهاية التي لا يعلم إلا الله ماذا بعدها .

ولا يملك عالم الفلك الذي يرصد ويقيس ويسجل ويحسب إلا أن يصاب بالرجفة والذعر .. فالأرقام التي تجتمع لديه من الحاسبات  الكمبيوترية الضخمة تنبئ باحتمال مؤكد .. أن هناك مادة مظلمة خفية تملا جنبات الفضاء والكون وأن هذه المادة الخفية تشكل أكثر من 95 من الكون وأن ما نراه بأعيننا من هذا الكون أقل من 5% من محتواه الكلي .. وأن المجرات غارقة في هالات خفية من هذه المادة كما تغرق حبات الفستق في المربى .. وأن هناك عفريتا ماردا له ملايين الأذرع يضغط على مادة هذا الكون شيئا فشيئا من اللحظة الحرجة التي سوف ينهار فيها كل شئ كمعمار هائل من القش متى ..؟ لا نستطيع أن نحدد .

والكمبيوترات الضخمة لا تسعف

والأرقام لم تظهر بعد.

ولا نملك إلا التخمين .

ولكن كل الأرصاد تقول إن هذا الكون العظيم يسير حثيثا إلى نهايته.

صورة

#8 semsema

semsema

    حياتى كلها لله

  • شرطة جزيرة الاحلام
  • 3013 مشاركة
  • النوع: بنت

تاريخ المشاركة 10 March 2007 - 08:31 AM

معلومات رااااااااااائعه والله


سبحان الله الذى خلق كل شيىء واحسن صنعه


لا اله الا الله



اشكرك يا اخ محمد على هذه المعلمات


وجزاك الله كل خير


صورة


كن جميلاً وأبتسم ... للكون تلقاه جميلا

كن شراعاً فى سفين الحب ...كن قلباً ظليلاً

كن سراجاً كن قمر ... كن كما الله أمر

نسمةً عند الهجير... سجدةً عند السحر



كن ربيع الامنيات ... كن عبيراً كن سلامَ

عش محباً للحياة ... وأملأ الكون إبتسامَ

كن سراجاً كن قمر ... كن كما الله أمر



أطلق الروح لتسمو ... وأروى فيها الخير ينمو

كن دليلاً أنت نجم ...فأطلق الحسن آثار

كن سراجاً كن قمر ... كن كما الله أمر



غنى لحناً للجمال ... ردد الحب نشيدَ

وألتمس من ذى الجلال ...قوة النفس سعيدَ

كن سراجاً كن قمر ... كن كما الله أمر



حرر الحلم تراه ... يبعث الزهر شداه

يمنح الله رضاه ... كل قلب قد شكر

كن سراجاً كن قمر ... كن كما الله أمر


#9 محمد بدر الدين

محمد بدر الدين

    "بدر المنتدى بلا منازع"..(مقوله لابو جوده)

  • شرطة جزيرة الاحلام
  • 1482 مشاركة
  • النوع: ولد
  • المكان: بلدي الكوسه مصر

تاريخ المشاركة 10 March 2007 - 02:43 PM

الحمد لله ان حد استفااااد.........

شركرا لمرورك وتشجيعك ليا عشان انشط الواحه البهتانه العيانه دي...

وان شاء الله قريب يعني ....

هنزل حاجه مكانش حد يتوقعها ابدا.....



ونست اقول ان مصادر معلوماتي....

من الموقع ده...ربنا يعين صاحبه بصراحه
موسوعه الكون
صورة

#10 Without Fear

Without Fear

    شطّــــة جزيرة الاحلام

  • VIP
  • 9898 مشاركة
  • النوع: بنت
  • المكان: خارج الكرة الأرضية
  • جوائز منتديات جزيرة الاحلام


تاريخ المشاركة 12 March 2007 - 10:01 AM

تم التعديل يا محمد

;)


والموضوع اكتر بكتير من رااااااااااااااااااائع

#11 محمد بدر الدين

محمد بدر الدين

    "بدر المنتدى بلا منازع"..(مقوله لابو جوده)

  • شرطة جزيرة الاحلام
  • 1482 مشاركة
  • النوع: ولد
  • المكان: بلدي الكوسه مصر

تاريخ المشاركة 13 March 2007 - 06:07 AM

ايه ده...انا مش مصدق عنيا

والله انا اشكرك جدا من قلبي يا فير يا ستنا وست حلمنا ..
صورة

#12 محمد بدر الدين

محمد بدر الدين

    "بدر المنتدى بلا منازع"..(مقوله لابو جوده)

  • شرطة جزيرة الاحلام
  • 1482 مشاركة
  • النوع: ولد
  • المكان: بلدي الكوسه مصر

تاريخ المشاركة 13 March 2007 - 03:27 PM

تاريخ علم الفلك



كانت الأجرام السماوية تمثل أهمية كبرى لدى الإنسان القديم فقد كانت الشمس توفر له الحرارة و الضوء خلال النهار بينما كان القمر ينير لياليه , و قد مكنت الحركة الظاهرية المنتظمة للشمس في شروقها و غروبها و أوجه القمر و حركة الشمس بالنسبة للنجوم عبر فصول السنة , كل ذلك مكن الإنسان من تنظيم حياته .


و يرجع التدوين المنظم للأرصاد الفلكية للحضارات القديمة خاصة تلك التي قامت في الصين و الهند و أمريكا الجنوبية و بلاد الرافدين . فمن المؤكد أن الصينيين بنوا مزاول شمسية متطورة , كما وضعوا تقويما من 365 يوما و ذلك منذ أكثر من 5000 سنة , و تطور علم الفلك عندهم بحيث برعوا في التنبؤ بالكسوفات و الخسوفات , و يحكى أن فلكيي البلاط هسي و هو أخطآ في توقع كسوف للشمس فأعدما . و المعروف أن الخمسة المتحيرة التي ترى بالعين المجردة : عطارد و الزهرة و المريخ و المشتري و زحل كانت معروفة قبل 2500 سنة قبل الميلاد .


علم الفلك عند البابليون


توصلت حضارات قديمة أخرى غير الصينية إلى إنجازات فلكية عظيمة الأهمية , لكن هذه المعارف تبخرت بانحطاط هذه الحضارات . غير أن الحضارتين البابلية و المصرية شذتا عن هذه القاعدة و انتقلت مهارتهما الفلكية إلى أمم أخرى , فقد أنجز البابليون أرصادا دقيقة عديدة للنجوم و الكواكب , و برعو في علوم الرياضيات , و هم أول من استخدم المنظومة الستينية للأعداد التي يعول عليها إلى يومنا هذا في علم الفلك و المواقيت .



علم الفلك عند المصريون القدماء


أما الحضارة المصرية التي قامت على ضفاف النيل الذي ارتبطت معيشة سكانه الأوائل بفيضاناته , فقد كان التنبؤ بالفيضانات السنوية يشكل أهمية كبيرة , فقد تبين لهم أن التقويم القمري المستخدم آنذاك ليس بالدقة الكافية , و لاحظوا أن فيضانات النيل تطابق طلوع نجم الشعرى اليمانية قبل شروق الشمس , فوضعوا تقويما دقيقا جدا يعتمد على حركة هذا النجم , و كانت سنتهم شمسية عبارة عن 365 يوما و ربع اليوم , رغم استخدامهم لتقويم مدني مدته 365 يوما مقسم إلى 12 شهرا كل شهر 30 يوما , و الأيام الخمسة المتبقية عطلة , و لا يزال هذا التقويم معتمدا إلى يومنا هذا و هو التقويم القبطي .



و حدد المصريون القدماء موقع النجم القطبي الشمالي بدقة عالية , فأحد ممرات خوفوا الأكبر كانت موجهة نحو القطب الشمالي للسماء آنذاك . ذلك أن محور الأرض بسبب مبادرة الإعتدالين يقوم بحركة رحوية مثل الدوامة تجعل القطب الشمالي السماوي يرسم دائرة في السماء خلال 26000 سنة , و كان ممر الهرم الأكبر موجها نحو نجم بصورة التنين و الذي كان النجم القطبي منذ 4500 سنة خلت .

و مع ذلك كانت أعمال المصريين الفلكية عملية فقط , و لم يقدموا إلا القليل في مجال الفلك النظري , و يحق القول أن الأفكار الثورية في علم الفلك كان عليها أن تنتظر مجيء الإغريق .

علم الفلك عند الإغريق

وضعت أسس العلم - كما نعرفه - على يد الإغريق في الفترة الممتدة ما بين القرن السابع قبل الميلاد و القرن الثاني ميلادي , فقد كان الإغريق مفكرين منطقيين و تجريبيين و يعتبر تطويرهم للهندسة شيئا مدهشا , كما كانت مساهمتهم في علم الفلك عظيمة .

كان طاليس ( ولد سنة 640 قبل الميلاد ) أول فلكي عظيم اعتقد بكروية الكون , ذلك أن الإغريق يعتبرون الدائرة و الكرة من الأشكال الكاملة . و قد أدخل أرسطو ( 384 - 322 قبل الميلاد ) الفكرة القائلة أن الأرض ليست مسطحة , مؤسسا رأيه على مشاهدتين هامتين :

- عرف أرسطو أن مواضع مواقع النجوم في السماء تتغير كلما اتجه الإنسان شمال أو جنوب خط الإستواء .

- لاحظ أن ظل الأرض على القمر عند حدوث خسوف للقمر يكون منحنيا .

و المشاهدتين لا يمكن تفسيرهما إلا إذا كانت الأرض كروية الشكل .

قام بعدها إراتوستنيس حوالي 230 قبل الميلاد بقياس طول محيط الأرض و حدده ب 38375 كلمتر تقريبا و هي قيمة قريبة جدا من القيمة الصحيحة , و كانت طريقته بسيطة : فقد قام بقياس الفرق الزاوي بين موضعي الشمس زوالا في مدينتي الإسكندرية و أسوان , و بمعرفة المسافة بين المدينتين , يصبح من السهل معرفة المسافة حول الأرض الممثلة للزاوية 360 جة .

أما هيبارك ( 190 - 120 قبل الميلاد ) فربما اعتبر أعظم فلكي إغريقي , من بين إنجازاته العديدة , إختراعه لحساب المثلثات , و و وضعه لتقويم للنجوم , و اكتشافه لحركة مبادرة الإعتدالين التي سبق شرحها في الأعلى . و لقد اعتمد بطليموس في تأليف كتابه الفلكي العظيم المجسطي في القرن الثاني الميلادي بشكل يكاد يكون تاما على نظريات هيبارك .


و رغم أن أرسطارك لمح إلى إمكانية حركة الأرض حول الشمس , فإن النظرة النهائية للإغريق تبلورت في كتاب المجسطي لبطليموس , أي أن الأرض تقع في مركز الكون , و تحيط بها في مدارات دائرية بالتتالي كل من : القمر و كوكبي عطارد و الزهرة ثم الشمس و كواكب المريخ و المشتري و زحل , و يلي ذلك فلك النجوم الثوابت. و لم تكن الحركات المرصودة للكواكب منتظمة تماما كما يجب أن تكون , نتيجة مداراتها الدائرية , مما جعل بطليموس يدخل حركات إضافية اتخذت شكل فلك التدوير , و ذلك للتغلب على هذا النشاز في منظومته .




و كان فلك التدوير عبارة عن دائرة إضافية أصغر من المدار الدائري الرئيسي , و كان مركز فلك التدوير يتحرك حول الدائرة الأساسية التي مركزها الأرض في الوقت الذي يتحرك الكوكب في فلك التدوير متنقلا معه .



علم الفلك في الحضارة الإسلامية

بعد بطليموس مضت قرون عديدة قبل أن يهتم المسلمون بجدية بالأرصاد الفلكية , و أغلب نجوم السماء التي نعرفها اليوم لا زالت تحتفظ بأسمائها العربية .

وعندما جاء الإسلام حصل تطور هائل في فترة ازدهار الدولة الإسلامية وذلك لارتباط الفلك بالدين من حيث العبادات لحساب مواقيت الصلاة وتحديد أوائل الشهور العربية أو لفهم بعض الآيات الكونية حيث حث الله المؤمنين في مواضع شتى للنظر إلى السماء والتفكر في آياتها .

كما قام المسلمون بترجمة الكتب وتنقيحها وتصحيحها ، ووضعوا ذلك في كتب تضمنت جداول ومعلومات أسموها (الأزياج) ، ووضعوا الكثير من الأسس والقواعد الفلكية المهمة ، بل برهنوا على دوران الأرض والكواكب حول الشمس ، وقد بذلوا جهدا كبيرا في وضع قواعد لضبط مواقيت الصلاة ، كما استنتجوا طرقا لحساب بداية الشهور العربية وضبط التقويم الهجري ، كما أجروا التجارب العلمية لحساب خطوط الطول والعرض لشتى المدن الإسلامية وغير ذلك الكثير .

صورة

#13 Elking

Elking

    ساكن هيحلم

  • سكان جزيرة الاحلام
  • 76 مشاركة

تاريخ المشاركة 14 March 2007 - 02:49 AM

انا قرات جز من الموضوع هو موضوع هايل لكن طويل جدا

بس زى مانت قولتلى

الموضوع دة خد منك فترة اد اة علشان تجمع البيانتات دية وارجو منك

ان تفيدانا بموضيع اكتر واذا كنت تحب انك يكون عندك فكر ة اكبر عن علم الفلك


ادخل هنا


http://www.schoolara...nomy/index1.htm


انا بشكرك على موضوعك الجميل الى انا لسة ماكملتهوش

#14 AmR KaMaL

AmR KaMaL

    ساكن بيحلم من زمان

  • سكان جزيرة الاحلام
  • 351 مشاركة

تاريخ المشاركة 14 March 2007 - 04:18 AM

no comment
عمــرو كمـــال

صورة

#15 Elking

Elking

    ساكن هيحلم

  • سكان جزيرة الاحلام
  • 76 مشاركة

تاريخ المشاركة 14 March 2007 - 01:28 PM

الموضوع اكثر من راع انت شرح كل شى

واريد منك الكثير واذا كنت تريد انا تجمع معلومات اكثر ادخ

المنتدى اللى انا بعتهولك

انا لو اتكلمت مش هدى الموضوع حقة

انا استافدت من الموضوع

مشكور مشكور مشكور

#16 محمد بدر الدين

محمد بدر الدين

    "بدر المنتدى بلا منازع"..(مقوله لابو جوده)

  • شرطة جزيرة الاحلام
  • 1482 مشاركة
  • النوع: ولد
  • المكان: بلدي الكوسه مصر

تاريخ المشاركة 24 March 2007 - 03:32 PM

شكرا ليك ياكنج باشا على المصدر المهم ده
مهم ليه؟..
لانه بيعرفنا الاساسيات قبل التفاصيل الممله للفلك(او اي تاني متصل بيه)

صورة


1) الأرض و المجموعة الشّمسية:

نعيش على سطح كوكب الأرض. و رغم أنّ هذا قد يبدو غريبا لأوّل وهلة، فإنّ كوكب الأرض كروي الشّكل فعلا ! و هناك عدّة براهين بسيطة على هذا،

فمثلا عندما نلاحظ سفينة تبتعد في الأفق فإنّنا نرى أوّلا اختفاء الجزء السّفلي منها وبعد ذلك يختفي الجزء العلوي تدريجيا.

فهذا دليل واضح على عدم استواء الأرض. كذلك فإنّ الأرض تدور حول نفسها، و هذا هو سبب اختلاف اللّيل و النّهار،

و السّبب الّذي قد يجعلنا نظنّ أنّ الشّمس هي الّتي تدور حول الأرض !... إذ أنّه رغم الغرابة فإنّ الأرض هي الّتي تدور حول الشّمس و ليس العكس.

و توجد عدّة دلائل على هذا رغم أنّها ليست ببساطة أدلّة كروية الأرض.

إذ أنّ البشر عرفوا منذ القدم أنّ الأرض كروية الشّكل و لكنّهم ظنّوا لعدّة قرون أنّ الشّمس و الكواكب الأخرى كلّها تدور حول الأرض.

سنكتفي في هذا الباب بقول أنّ فرضية دوران الشّمس حول الأرض توقعنا في تناقض و تجعل الحسابات الفلكية في غاية التّعقيد.

و الشّمس نجم لا يختلف في طبيعته عن باقي النّجوم الّتي ترى في اللّيل.

و الفرق الوحيد هو البعد. إذ أنّ أقرب النّجوم إلينا بعد الشّمس يقع على مسافة تقارب 250000 مرّة البعد بيننا و بين الشّمس !

و لهذا فإنّه خلال النّهار يطغى نور الشّمس على نور باقي النّجوم، و لا يمكننا التّمتّع برؤيتها إلاّ بحلول اللّيل و هذا رغم أنّ الكثير من النّجوم أشدّ لمعانا من الشّمس.


صورة


و كوكبنا ينتمي إلى مجموعة كواكب أخرى تدور كلّها حول الشّمس.
و هذه المجموعة، الّتي تدعى المجموعة الشّمسية، تضم تسعة كواكب بما فيها الأرض.
و هي (من الأقرب إلى الأبعد بالنّسبة إلى الشّمس): عطارد، الزّهرة، الأرض، المرّيخ، المشتري، زحل، يورانوس، نبتون و بلوتو.وكوكب اكس
و تملك بعض هذه الكواكب قمرا أو أكثر يدور حولها. فالأرض تملك قمرا واحدا بينما المرّيخ يملك قمرين. كما تحتوي المجموعة الشّمسية على عدّة أجرام أخرى كالكواكب السّيارة و المذنّبات ... و الكواكب تختلف عن النّجوم من خلال طبيعتها و من خلال حركتها الظّاهرية في السّماء.


2. درب التّبّانة، مجرّتنا:

  

كما قلنا سابقا، فإنّ الشّمس في طبيعتها كجميع النّجوم الأخرى.
و تنتمي كلّ النّجوم الّتي نراها بالعين المجرّدة باللّيل، بما فيها الشّمس، إلى تجمّع نجمي عظيم ذي شكل حلزوني يسمّى مجرّة و الّذي يظمّ حوالي 100 مليار نجم.
كما تحتوي المجرّة كذلك على أجرام أخرى غير النّجوم، كالسّدم مثلا.
و الكون يحتوي على عدد لا يحصى من المجرّات  الّتي قد تشابه مجرّتنا أم لا.
و تدعى مجرّتنا بـ"درب التّبّانة" لأنّ أذرعها الحلزونية تظهر من على سطح الأرض و كأنّها طريق لبنية ! و المجموعة الشّمسية لا تشغل مكانا مركزيا في المجرّة.


3. الكون:



تغيّرت نظرتنا عن الكون  كثيرا على مرور القرون و خاصّة في المائة سنة الأخيرة.
ففي القديم كان الظّن السّائد هو أنّ الكون يقتصر على الأرض، الشّمس، القمر، خمسة كواكب و بضعة آلاف النّجوم.
ثمّ تغيّرت هذه النّظرة لتظمّ كواكب المجموعة الشّمسية الأخرى، ثمّ لتظمّ باقي نجوم المجرّة، ثمّ أقرب المجرّات إلى درب التّبّانة...
حاليا الكون هو عبارة عن مجموع المادّة و الطّاقة المعروفة و غير المعروفة. على المستوى الرّصدي،
الكون هو مجموع المجرّات الّتي تكوّنه و حدوده عظيمة جدّا و غير معروفة على الإطلاق.
و نموذج تكوينه هو انفجار ابتدائي جرى بعده تمدّد أدّى إلى تكوين النّجوم ثمّ المجرّات... و رغم أنّ العلماء ظنّوا لسنين عديدة أنّ الكون سيرجع إلى التّقلص،
فإنّ اكتشافا حديثا أوضح أنّ الكون بالعكس يزيد في سرعة تمدّده ! و هنا نقول أنّ هذا الفرع من علم الفلك (علم الكون) في تغيّر مستمر و لا يوجد نموذج نهائي يشرح بدقّة تكوين الكون و تطوّره.


صورة


4. وحدات قياس الأبعاد و الأزمنة:




تغيّرت وحدات قياس الأبعاد مع تغيّر نظرتنا على الكون. فعلى مستوى المجموعة الشّمسية عرّف العلماء "الوحدة الفلكية" و هي المسافة المتوسّطة بين الأرض و الشّمس.

1 و.ف. = 150 مليون كم.

و هكذا فكوكب عطارد يدور على بعد حوالي 0.4 و.ف. من الشّمس  بينما بلوتو يدور على بعد حوالي 40 و.ف. من الشّمس.

لحساب الأبعاد إلى النّجوم الأقرب إلينا عرّف العلماء وحدة "السّنة الضّوئية" و هي المسافة الّتي يقطعها الضّوء خلال سنة. بما أنّ سرعة الضّوء سر0 = 300000 كم/ ثا فإنّ:

1 س.ض. = (300000 × 1000)×(365 × 24 × 60 × 60) = 9500 مليار كم.

1 س.ض. = 63000 و.ف.

أقرب نجم إلينا بعد الشّمس يبعد بحوالي 4.3 س.ض. عن الأرض.

و على مستوى المجرّة فما أبعد، تستعمل وحدة البارسك. و سنعود إلى الكلام حول أصل هذه الوحدة و سبب تعريفها في الأبواب المقبلة.

1 ب.س. = 3.26 س.ض.

و يبلغ نصف قطر درب التّبّانة حوالي 10000 ب.س. و تبعد المجموعة الشّمسية بحوالي 8000 ب.س. عن مركز المجرّة. و أقرب المجرّات إلى مجرّتنا تبعد عنّا بحوالي 50000 ب.س. و على مستوى الكون، تقدّر الأبعاد الّتي يمكن الوصول إليها عن طريق الرّصد بحوالي 4000 مليون ب.س.

وبالنّسبة إلى وحدات قياس الأزمنة فهي اليوم و السّنة. اليوم يمثّل زمن دوران الأرض حول نفسها. و السّنة تمثّل زمن دوران الأرض حول الشّمس و تساوي حوالي 365.25 يوما.

و هكذا يبلغ زمن دوران عطارد حول الشّمس 88 يوما بينما يتمّ بلوتو دورته في 250 سنة ! و يبلغ زمن دوران المجموعة الشّمسية حول مركز المجرّة حوالي 200 مليون سنة. و يقدّر حاليا عمر مجموعتنا الشّمسية بحوالي 5 مليار سنة و عمر الكون بحوالي 14 مليار سنة.


يارب الاساسيات تستفيدو منها....

تم التعديل بواسطة محمد بدر الدين, 06 March 2010 - 06:24 AM.

صورة




0 عضو (أعضاء) يشاهدون هذا الموضوع

0 الأعضاء, 0 الزوار, 0 مجهولين